- ساشا جرانيلي

الجمعة, 17-مارس-2023
خاص -
شاهد فيديو يتضمن احاطة شفهية قدمتها رابطة"معونة" ومركز جنيف للعدالة لإدانة جرائم إيران في اليمن ، وطلبت تشجيع الدول على إحالة الوضع في اليمن إلى المحكمة الجنائية الدولية لفتح تحقيق جنائي دولي شامل في جرائم الحرب والجرائم ضد الإنسانية والانتهاكات الجسيمة الأخرى التي ارتكبتها إيران وتابعيها الحوثيين في اليمن .

*ألقتها الناشطة ساشا جرانيلي / جنيف
بتاريخ 17 مارس 2023 م في اطار البند الثالث من جدول اعمال الدورة 52 من جدول اعمال مجلس حقوق الانسان بالامم المتحدة في جنيف .

⏪ رابطة معونه لحقوق الانسان والهجرة / جنيف : خاص .


نص الاحاطة

شكرا سيدي الرئيس
لا يزال الوضع الإنساني في اليمن يمثل قضية رئيسية حيث يحتاج 21.6 مليون شخص إلى مساعدات إنسانية في عام 2023. وتواجه هذه المساعدة تحديات متعددة بسبب قيود الوصول والبيئة الأمنية الخطرة التي تحافظ عليها مشاركة إيران المستمرة في دعم ميليشيا الحوثي.
ومن الأمثلة على ذلك استمرار تقديم إيران للمساعدات العسكرية المميتة لميليشيا الحوثييين، مما يدل على نفوذها ومسؤوليتها عن جرائم الحرب والجرائم ضد الإنسانية التي ارتكبتها ميليشيا الحوثي.
نحن نؤيد أي اتفاق شامل لسلام عادل يوقف الحرب في اليمن. هذا مهم. ولكننا نلفت انتباه المجلس إلى حقيقة أن أي اتفاقية ثنائية أو إقليمية مع إيران يجب ألا تستخدم للتنصل من مسؤوليتها عن انتهاك مبادئ ميثاق الأمم المتحدة والقانون الإنساني الدولي.

يجب أن تخضع إيران ،بصفتها دولة عضو في الأمم المتحدة ، للمساءلة والعقاب وفقًا للقانون الدولي لتورطها في ارتكاب العديد من الجرائم في اليمن.

ان رابطة معونة لحقوق الإنسان والهجرة ومركز جنيف للعدالة يدينا وبشده جرائم إيران في اليمن ، كما ويطالبان تشجيع الدول على إحالة الوضع في اليمن إلى المحكمة الجنائية الدولية لفتح تحقيق جنائي دولي شامل في جرائم الحرب والجرائم ضد الإنسانية والانتهاكات الجسيمة الأخرى التي ارتكبتها إيران وتابعيها ميليشيا الحوثيين في اليمن وغيرها .
شكرا لكم .

⏪يمكنكم مشاهدة الاحاطة بالفيديو على الرابط الاتي :

https://youtu.be/L7djqUMMDbU
تمت طباعة الخبر في: السبت, 15-يونيو-2024 الساعة: 05:14 ص
يمكنك الوصول إلى الصفحة الأصلية عبر الرابط: http://www.maonah.org/maonah/news-1046.htm