- شعار الرابطة

السبت, 25-فبراير-2012
رابطة المعونة لحقوق الإنسان -
دانت رابطة المعونة لحقوق الإنسان والهجرة ومنظمة 27 ابريل للتوعية الديمقراطية ومجموعة التنمية الدولية وحقوق الانسان الحادث الإرهابي الذي أودى بحياة 30 جندياً من حرس القصر الرئاسي بمحافظة حضرموت وامرأة عجوز كانت بالقرب من القصر ، معتبرة ذلك جرائم ضد الإنسانية.
وأكدت المنظمات الثلاث في بيان مشترك مساء اليوم السبت الموافق 25/فبراير/2012م : أن هذا الحادث الإرهابي الإجرامي البشع قد أحرم 31 شخص حقهم في الحياة ما يجعل هذا الحادث ، وفقاً للوسيلة والأداة المستخدمة ، جريمة إبادة جماعية وجريمة ضد الإنسانية.
واعتبر البيان " أن مختلف القوى والفعاليات السياسية التي دأبت على إنكار وجود تنظيم القاعدة في اليمن ، شركاء في الجريمة ".
ودعا البيان المشترك للمنظمات الثلاث كافة الفعاليات السياسية ومنظمات المجتمع المدني إدانة هذا الحادث الإجرامي وحث الحكومة اليمنية على مواصلة جهودها في مكافحة التنظيمات الإرهابية وتعقبها أينما وجدت سواء في أبين أو حضرموت أو في البيضاء أو شبوة أو في أرحب ونهم بمحافظة صنعاء .

والله الموفق والمعين.

صادر عن رابطة المعونة لحقوق الانسان والهجرة
بتاريخ 25/فبراير/2012
تمت طباعة الخبر في: الإثنين, 08-أغسطس-2022 الساعة: 07:27 ص
يمكنك الوصول إلى الصفحة الأصلية عبر الرابط: http://www.maonah.org/maonah/news-456.htm